Tazkiyah

Тазкия.Просьба не заходить на рекламируемые ниже сайты.Мы не несём ответственности за их содержание.
 
ФорумФорум  ПорталПортал  ЧаВоЧаВо  ПоискПоиск  РегистрацияРегистрация  ПользователиПользователи  ГруппыГруппы  Вход  

Поделиться | 
 

 Имам Малик и тавфиид

Перейти вниз 
АвторСообщение
halaput



Количество сообщений : 182
Дата регистрации : 2006-09-13

СообщениеТема: Имам Малик и тавфиид   Чт Июн 21, 2007 11:36 pm

as Salamu aleykum

Перевод части тапика из одного форума:


гайр маакул - непонятный, неразумный, абсурный
Некоторые люди используют ненормальное (شاذّ) повествования от имама Малика, чтобы попытаться доказать, что тафвиид законен как "кайфа" а не "ма'ана"
Это не правильно и вот почему:
Аутентичными передачей от Имам Малик является известное всем изречение: "форма - абсурд" (аль кайфу гайру ма'кул), а не "неизвестным", как утверждают " Салафиты ".

Аутентичные повествования от имама Малика :
От Джафара ибн `Абдаллах : " Мы были с Маликом, когда человек подошел и спросил его : "O Абу Абдуллах " Аррахману 'алял 'арши става" (20:5) ": Как он истава? Ничто не паражало ранее Малика больше, чем этот вопрос. Он посмотрел на землю и началось щупать ее веткой которую он держал в руке, пока он полностью не покрылся потом. Затем он поднял свою голову и сказал : " как - немыслимо/абсурдно, истава - не неизвестна; вера в него обязательно; спрашиваете, это новаторство; и я считаю, что ты человек инноваций. Затем он дал приказ, и его выгнали. "
(Аль Захаби, Сияр (7:415))

От Ибн Вахб : "Мы были с Маликом, когда человек спросил его : "O` Абу Абдуллах! "Аррахману 'алял 'арши става" (20:5) ": Как он истава? Малика понизил свою голову и начал покрываться потом. Затем он поднял голову и сказал : "Аррахману 'алял 'арши става" как Он сам охарактеризовал Себя. Нельзя спрашивать "каким образом". "Как" не применяется к Нему. А вы плохой человек, мужчина инноваций. Уведите его "
(Передано "Аль-Байхаки с достоверным иснадом в аль Асма ва аль Сифат (2:304-305 # 866), Зхаби в Сияр (7:416), и Ибн Хаджар в Фатх аль - Бари (издание 1959 года. 13:406-407; издание 1989 года. 13:501).)

От Яхья ибн Яхья ат-Тамими и шейха Малика Аль-Раби'а ибн Аби Абд ар-Рахмана : "Мы были с Маликом, когда человек подошел и спросил его : "O Абу Абдуллах! " Аррахману 'алял 'арши става" (20:5) ": Как он истава? Малика понизил свою голову и и оставался так до тех пор пока полностью не покрылся потом.. Затем он сказал : "истава" - не неизвестна "как" - немыслимо, вера в него обязательно; спрашиваете, это новаторство; и я не думаю, что вы не кто иной как новатор. Затем он приказал, чтоб мужчину увели.
(Передано "Аль-Байхаки с достоверным иснадом в аль Асма ва аль Сифат (2:305-306 # 867), аль-Багави в Шарх аль сунна (1:171), аль Лалика'и в Шарх усуль аль И'тикад (2:398), Ибн Аби Зайд аль Кайравани в аль Джамиии фи аль Сунан (стр. 123) Абу Nu'aym в Hilya (6:325-326), Ибн Абд аль - Барр в аль Тамхид (7:151) и Ибн Хаджар в "Фатх (13:407).)

Итак, мы видим, что ривайа в которй говорится, "аль кайфа маджхул" [ "как" - неизвестно] является ривайа шазза(неверная передача), и мы, как и Имам Малик считаем, что "Кайф" - немыслимо [т.е. абсурдна] НЕ НЕИЗВЕСТНА . Тут большая разница.
Кайф - неизвестна, предполагает возможность кайф
Кайф абсурдна означает, что по отношению к Аллаху нельзя задавать вопрос Кайф, Т.к. Он - "Хакк".

Ниже будет даны 10 ривайа от Имама Малика с некоторыми коментариями.
Вернуться к началу Перейти вниз
Посмотреть профиль
halaput



Количество сообщений : 182
Дата регистрации : 2006-09-13

СообщениеТема: Re: Имам Малик и тавфиид   Чт Июн 21, 2007 11:38 pm



الروايات التي نقلت لنا مقولة امامنا مالك رحمه الله .

1 ـ رواية جعفر بن عبد الله
قال الحافظ أبو نعيم في الحلية: حدّثنا محمد بن علي بن مسلم العقيلي، ثنا القاضي أبو أميَّة الغلابي، ثنا سلمة بن شبيب، ثنا مهدي بن جعفر، ثنا جعفر بن عبد الله قال: كنا عند مالك بن أنس فجاءه رجل فقال: يا أبا عبد الله  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى  كيف استوى؟، فما وجد مالك من شيء ما وجد من مسألته، فنظر إلى الأرض وجعل ينكتُ بعود في يده حتى علاه الرّحضاء ـ يعني العرق ـ ثمَّ رفع رأسه ورمى بالعود وقال: (( الكيف منه غير معقول، والاستواء منه غير مجهول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة ))، وأمر به فأُخرج .الحلية لأبي نعيم 6/325،326.

2 ـ رواية عبد الله بن وهب
قال البيهقي: أخبرنا أبو عبد الله الحافظ أحمد بن محمد بن إسماعيل بن مهران، ثنا أبي حدّثنا أبو الربيع بن أخي رشدين ابن سعد قال: سمعت عبد الله بن وهب يقول: كنا عند مالك بن أنس فدخل رجل فقال: يا أبا عبدالله  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى  كيف استواؤه؟، قال: فأطرق مالك وأخذته الرحضاء ، ثم رفع رأسه فقال: (( الرحمن على العرش استوى كما وصف نفسه، ولا يقال كيف، وكيف عنه مرفوع، وأنت رجل سوء صاحب بدعة أخرجوه، قال: فأُخرج ))( ).
البيهقي الأسماء والصفات (2/304)،
قال الذهبي في العلوّ: (( وساق البيهقي بإسناد صحيح عن أبي الربيع الرشديني عن ابن وهب ... )) وذكره . مختصر العلوّ (ص:141).
وقال الحافظ ابن حجر: (( وأخرج البيهقي بسند جيِّد عن ابن وهب ..)) وذكره. فتح الباري (13/406،407 ـ

3 رواية يحيى بن يحيى التميمي
قال البيهقي -رحمه الله- في كتابه الأسماء والصفات:
أخبرنا أبو بكر أحمد بن محمد بن الحارث الفقيه الأصفهاني، أنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن جعفر بن حيَّان المعروف بأبي الشيخ، ثنا أبو جعفر أحمد بن زيرك اليزدي: سمعت محمد بن عمرو بن النضر النيسابوري يقول: سمعت يحيى بن يحيى يقول : كنا عند مالك بن أنس فجاء رجـل فقال : يا أبا عبد الله  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى  فكيف استوى؟، قال: فأطرق مالك رأسه حتى علاه الرحضاء ثم قال: (( الاستواء غير مجهول، والكيف غير معقول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة، وما أراك إلاّ مبتدعاً. فأمر به أن يُخرج )).( ) الأسماء والصفات (2/305،306).
ورواه البيهقي في الاعتقاد (ص:56)،

.4 ـ رواية جعفر بن ميمون
قال الإمام أبو إسماعيل الصابوني حدّثنا أبو الحسن بن إسحاق المدني، حدّثنا أحمد بن الخضر أبو الحسن الشافعي، حدّثنا شاذان، حدّثنا ابن مخلد بن يزيد القهستاني، حدّثنا جعفر بن ميمون قال: سئل مالك بن أنس عن قوله:  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى  كيف استوى؟، قال: (( الاستواء غير مجهول ، والكيف غير معقول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة، وما أراك إلاّ ضالاًّ، وأمر به أن يخرج من مجلسه ))
أبو إسماعيل الصابوني عقيدة السلف أصحاب الحديث ص:38.

Вернуться к началу Перейти вниз
Посмотреть профиль
halaput



Количество сообщений : 182
Дата регистрации : 2006-09-13

СообщениеТема: Re: Имам Малик и тавфиид   Чт Июн 21, 2007 11:40 pm



5 ـ رواية سفيان بن عيينة
قال القاضي عياض: (( قال أبو طالب المكي: كان مالك -رحمه الله- أبعدَ الناس من مذاهب المتكلِّمين، وأشدَّهم بُغضاً للعراقيين، وألزَمَهم لسنة السالفين من الصحابة والتابعين، قال سفيان بن عيينة : سأل رجلٌ مالكاً فقال:  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى  كيف استوى يا أبا عبد الله؟، فسكت مالكٌ مليًّا حتى علاه الرحضاء، وما رأينا مالكاً وجد من شيء وجده من مقالته، وجعل الناس ينظرون ما يأمر به، ثمَّ سُريَّ عنه فقال: (( الاستواء منه معلوم، والكيف منه غير معقول، والسؤال عن هذا بدعة، والإيمان به واجب، وإني لأظنُّك ضالاًّ، أخرجوه )).
فناداه الرجل: يا أبا عبد الله، والله الذي لا إله إلاَّ هو، لقد سألتُ عن هذه المسألة أهلَ البصرة والكوفة والعراق، فلم أجِد أحداً وُفِّق لما وُفِّقت له ))
ترتيب المدارك للقاضي عياض (2/39)، ونقله الذهبي في سير أعلام النبلاء (8/106،107

6 ـ رواية محمد بن النعمان بن عبد السلام التيمي
قال أبو الشيخ الأنصاري في كتابه طبقات المحدّثين: حدّثنا عبد الرحمن بن الفيض، قال: ثنا هارون بن سليمان، قال: سمعت محمد بن النعمان بن عبدالسلام يقول: (( أتى رجل مالكَ بنَ أنس فقال:  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى كيف استوى؟، قال: فأطرق، وجعل يعرق، وجعلنا ننتظر ما يأمر به، فرفع رأسه، فقال: (( الاستواء منه غير مجهول، والكيف منه غير معقول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة، وما أراك إلاّ ضالاًّ، أَخرجوه من داري)) ). ، وإسناده جيّد. طبقات المحدّثين بأصبهان 2/214.

7 ـ رواية عبد الله بن نافع.
قال الحافظ ابن عبد البر -رحمه الله-: أخبرنا أبو محمد عبد الله بن محمد بن عبد المؤمن، قال: حدّثنا أحمد بن جعفر بن حمدان ابن مالك، قال: حدّثنا عبد الله بن أحمد بن حنبل، قال: حدّثني أبي، قال: حدّثنا سريج بن النعمان، قال: حدّثنا عبد الله بن نافع، قال: قيل لمالك: الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى  كيف استوى؟، فقال مالك -رحمه الله-: استواؤه معقول، وكيفيته مجهولة، وسؤالك عن هذا بدعة، وأراك رجل سوء )) التمهيد 7/138.

8 ـ رواية أيوب بن صالح المخزومي
قال الحافظ ابن عبد البر -رحمه الله-: وأخبرنا محمد بن عبد الملك، قـال : حدّثنـا عبـد الله بـن يـونس، قـال : حدّثنـا بقي بن مخلد، قال: حدّثنا بكّار بن عبد الله القرشي... وساق روايته للأثر المتقدّمة من طريق مهدي بن جعفر، ثم قال: وحدّثنا أيوب بن صلاح المخزومي بالرملة، قال: ((كنا عند مالك إذ جاءه عراقي فقال له: يا أبا عبد الله مسألة أريد أن أسألك عنها؟، فطأطأ مالك رأسه فقال له: يا أبا عبدالله  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى كيف استوى؟، قال: سألتَ عن غير مجهول، وتكلّمت في غير معقول، إنّك امرؤ سوء، أخرِجوه، فأخذوا ببعضه فأخرجوه)) التمهيد (7/151).

Вернуться к началу Перейти вниз
Посмотреть профиль
halaput



Количество сообщений : 182
Дата регистрации : 2006-09-13

СообщениеТема: Re: Имам Малик и тавфиид   Чт Июн 21, 2007 11:41 pm



10 ـ رواية سحنون عن بعض أصحاب مالك.قال ابن رشد في البيان والتحصيل: قال سحنون: أخبرني بعض أصحاب مالك أنَّه كان قاعداً عند مالك فأتاه رجل فقال: (( يا أبا عبد الله مسألة؟، فسكت عنه ثم قال له: مسألة؟، فسكت عنه، ثم عاد فرفع إليه مالك رأسَه كالمجيب له، فقال السائل: يا أبا عبد الله:  الرَّحْمَنُ عَلَى العَرْشِ اسْتَوَى ، كيف كان استواؤه؟ فطأطأ مالك رأسَه ساعة ثم رفعه، فقال: (( سألتَ عن غير مجهول، وتكلّمتَ في غير معقول، ولا أراك إلاَّ امرأ سوء، أَخرِجوه )) .البيان والتحصيل (16/367 ـ 368).

قال الفقير اليعلاوي.
لن أدخل في دراسة الروايات السابقة و ان كان بعضها يعضد بعضا . فقط أشير الى أن أصحها ما رواه البيهقي بشهادة ابن حجر و الذهبي .
.... الرحمن على العرش استوى كما وصف نفسه، ولا يقال كيف، وكيف عنه مرفوع...
و في هذه الرواية لا نجد الرواية التي يريد الوهابية تشهيرها بل و جعلها الرواية الوحيدة المروية عن مالك و هي الاستواء معلوم و الكيف مجهول.... و هذه الرواية بهذه الصيغة كما رأيتم لا أثر لها و أقربها اليها التي نقلها القاضي عياض بصيغة .. الاستواء منه معلوم... وليست هي الرواية المشهورة بل المشهورة هي قوله..
الاستواء غير مجهول. و الكيف غير معقول...

لم يفهم عالم واحد من أئمة المالكية ما فهمته الوهابية حديثا و المشبهة قديما من كلام مالك فذهب هؤلاء الى حمل كلام مالك محمل الفهم الظاهري للنص و هذا ظلم للرجل .
و لنترك شيخ المفسرين الامام القرطبي يفصح لنا عن تفسير الاية و استشهاده بكلام مالك رحمه الله لنتيقن أن العلماء فهموا كلام امامهم و خصومنا تجاهلوهم فتجاهلوا الفهم الصحيح لكلمة الامام مالك رحمه الله.

قال القرطبي رحمه الله
قوله تعالى: "ثم استوى" "ثم" لترتيب الإخبار لا لترتيب الأمر في نفسه. والاستواء في اللغة: الارتفاع والعلو على الشيء، قال الله تعالى: "فإذا استويت أنت ومن معك على الفلك" [المؤمنون: 28]، وقال "لتستووا على ظهوره" [الزخرف: 13]، وقال الشاعر:
فأوردتهم ماء بفيفاء قفرة وقد حلق النجم اليماني فاستوى
أي ارتفع وعلا، واستوت الشمس على رأسي واستوت الطير على قمة رأسي، بمعنى علا. وهذه الآية من المشكلات، والناس فيها وفيما شاكلها على ثلاثة أوجه، قال بعضهم: نقرؤها ونؤمن بها ولا نفسرها، وذهب إليه كثير من الأئمة، وهذا كما روى عن مالك رحمه الله أن رجلا سأله عن قوله تعالى: "الرحمن على العرش استوى" [طه: 5] قال مالك: الاستواء غير مجهول، والكيف غير معقول، والإيمان به واجب، والسؤال عنه بدعة، وأراك رجل سوء أخرجوه. وقال بعضهم: نقرؤها ونفسرها على ما يحتمله ظاهر اللغة. وهذا قول المشبهة. وقال بعضهم: نقرؤها ونتأولها ونحيل حملها على ظاهرها

Вернуться к началу Перейти вниз
Посмотреть профиль
Спонсируемый контент




СообщениеТема: Re: Имам Малик и тавфиид   

Вернуться к началу Перейти вниз
 
Имам Малик и тавфиид
Вернуться к началу 
Страница 1 из 1

Права доступа к этому форуму:Вы не можете отвечать на сообщения
Tazkiyah :: Акыйда ахли сунна валь джамаа-
Перейти: